سهرة سياسية لجماعة الخير فى كيفه

اشهار

الأحد 23-07-2017| 09:00

نظمت جماعة الخير الليلة البارحة بمقرها الرئيسي بكيفه سهرة فنية وثقافية متميزة حضرها مئات من مناضلي الجماعة وساكنة كيفه.

معالي وزير التجهيز والنقل السيد محمد عبد الله ولد أداعه المنسق الجهوي للحملة صحبة والي الولاية وطاقم الحملة واتحادي حزب الاتحاد كانوا موضع ترحيب كبير من رئيس الجماعة السيد بلخير ولد بركه خلال كلمته الترحيبية؛ ليستعرض بعض ذلك أمام الساهرين وضعية البلاد قائلا : "ان بلادنا تمر هذه اللحظات بمرحلة مفصلية من تاريخها الحديث بين خيارين اما ان تختار طريق التشرذم والفوضي وهو الطريق الذي اختاره المرجفون من اعداء الوطن ؛ واما ان تواصل علي طريق النهضة والتنمية والمحافظة علي الانجازات والمكاسب التي تحققت في ظل قيادة فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز والتي نراهن علي مواصلته متيقنين من كسب الرهان." ثم واصل رئيس الجماعة مضيفا :"اننا في جماعة الخير اخترنا الطريق الاسلم والانسب حفاظا علي هذا الشعب، علي لحمته الوطنية واستقلالية قراره من خلال دعم مسيرة النماء التي شملت كافة مناحي الحياة وبذلك نقف اليوم وقفة رجل واحد خلف التعديلات الدستورية ترسيخا للبناء الديمقراطي وعملا علي اشراك المواطن في تنمية ذاته بذاته من خلال المجالس الجهوية."

ليختم كلمته بدعوة قوية لكافة الموريتانيين بالتصويت بنعم لصالح هذه التعديلات.

المنسق المقاطعي للحملة السيد مولاي اعل ولد الداف والامين الاتحادي للحزب السيد عثمان ولد المختار أكدا في كلمتيهما ما تمثله هذه التظاهرة بكمها وكيفها من دليل علي تعلق جماعة الخير وساكنة كيفة بخيارات رئيس الجمهورية شاكرين الجماعة ومطالبين الجميع بالتصويت للتعديلات.

 

هذا وقد أنعشت السهرة من طرف فرق فنية وفلكلورية شعبية وكذا شعراء وأدباء وبعد سياسيي الجماعة وكذا الكوميدي المشهور "بنه" رفقة فرقته؛ وقد تواصلت السهرة الي وقت متؤخر من الليل


عودة للصفحة الرئيسية