أمير قطر يلقي خطابا هو الأول من نوعه منذ أزمة الحصار

الجمعة 21-07-2017| 19:23

أكد أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أن بلاده تكافح الإرهاب بلا هوادة ودون حلول بسيطة.

وقال الشيخ تميم، مساء الجمعة، في أول خطاب له منذ بدء الأزمة الخليجية، إن قطر تكافح الإرهاب، لأنها تعتبر الاعتداء على المدنيين لغايات سياسية "جريمة بشعة".

وأضاف أن الحياة في قطر تسير بشكل طبيعي منذ بداية الأزمة الخليجية التي بدأت في 5 يونيو الماضي.

وأشاد الشيخ تميم بالمستوى الأخلاقي الرفيع للشعب القطري في مقابل حملة التحريض والحصار.

وأضاف : "نتحدث بعقلانية لتقييم المرحلة التي نمر بها وتخطيط المستقبل الواعد (..) الشعب القطري وقف تلقائيا وبشكل عفوي دفاعا عن سيادة وطنه واستقلاله".

وهذا الخطاب هو الأول من نوعه منذ بدء الأزمة الخليجية، في 5 يونيو الماضي، حين قطعت كل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين علاقاتها مع قطر؛ بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما نفته الدوحة، معتبرة أنها تواجه "حملة افتراءات وأكاذيب".

وفي الـ 22 من الشهر ذاته، قدّمت الدول الأربع إلى قطر عبر الكويت قائمة تضم 13 مطلباً لإعادة العلاقات مع الدوحة، من بينها إغلاق قناة "الجزيرة"، في حين اعتبرتها الدوحة "ليست واقعية، ولا متوازنة، وغير منطقية، وغير قابلة للتنفيذ".

عودة للصفحة الرئيسية