تقرير صادم عن معركة الموصل!

وكالات

الخميس 20-07-2017| 17:34

نشرت صحيفة " The Independent" تقريرا صادما عما جرى في معركة استعادة الموصل من تنظيم "داعش"، ونقلت عن وزير عراقي سابق مقتل أكثر من 40 ألف مدني.


ونقلت الصحيفة البريطانية عن هوشيار زيباري الذي كان يتولى منصب وزير المالية وقبلها الخارجية، أن تقارير استخبارات كردستان العراق تؤكد مقتل أكثر من 40 ألف مدني خلال معركة استعادة الموصل، بفعل نيران الشرطة الاتحادية العراقية وضربات التحالف الدولي الجوية، والرصاص المنطلق من مسلحي "داعش".


وذكر زيباري، وهوعضو في المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني،أن "العديد من الجثث لا تزال مدفونة تحت الأنقاض في المدينة"، مشيرا إلى أن "مستوى المعاناة الإنسانية هائل".


وأشار المسؤول العراقي السابق إلى أن قصف وحدات الشرطة الاتحادية الذي لا هوادة فيه تسبب فيما وصفه "بتدمير هائل وخسائر في الأرواح في غرب الموصل".


ولفتت الصحيفة البريطانية إلى أن الرقم الذي ذكره زيباري لعدد القتلى من المدنيين في معركة الموصل المتواصلة منذ تسعة أشهر يفوق بكثير البلاغات السابقة بهذا الشأن، ومنها تقدير لإحدى مجموعات الرصد التي رجحت أن تكون الهجمات في الموصل قد تسببت بمقتل 5805 من غير العسكريين في الفترة من 19 فبراير/شباط إلى 19 يونيو/حزيران.


ووجه المسؤول العراقي السابق اتهامات للحكومة العراقية بأنها لم تقم بما يكفي لتخفيف معاناة سكان مدينة الموصل، مضيفا "أحيانا قد تعتقد أن الحكومة غير مبالية بما حصل"، وأن تقارير الاستخبارات الكردية ترى أن "ارتفاع مستوى الفساد بين القوات العسكرية العراقية في الموصل يقوض الإجراءات الأمنية للقضاء على داعش في أعقاب هزيمة التنظيم".

عودة للصفحة الرئيسية