ترامب يعترف: روسيا ربما "تدخلت" في الانتخابات الأميركية 2016

وكالات

الخميس 6-07-2017| 13:57

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس، إن روسيا ربما تدخلت في انتخابات الرئاسة 2016 التي أتت به إلى السلطة، إلا أنه تحدث عن احتمال تدخل دول أخرى أيضا. وانتقد أيضا تصرفات روسيا ووصفها بأنها "مزعزعة للاستقرار".


وقال ترامب خلال زيارته إلى وارسو : "لقد قلت ببساطة شديدة، أعتقد أن روسيا ربما تكون (تدخلت). وأعتقد أن دولا أخرى ربما (تدخلت). لا أستطيع التحديد، ولكنني أعتقد أن جهات كثيرة تدخلت".


وأضاف، "في الحقيقة لا أحد يعلم، ولا أحد يعرف بالتأكيد"، في تصريحات تناقض ما قالته أجهزة الاستخبارات الأمريكية، التي تشتبه في أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نظم حملة واسعة لترجيح كفة الانتخابات لصالح ترامب.


وقال، قبل يوم من لقائه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في قمة مجموعة العشرين إن الولايات المتحدة تعمل مع حلفائها لمواجهة "تصرفات روسيا المزعزعة للاستقرار".


وفي إشارة إلى المعلومات الاستخباراتية التي أدت إلى غزو العراق بقيادة بلاده في 2003 والتي ثبت عدم صحتها لاحقا، قال ترامب : "أتذكر عندما كنت جالسا أستمع للأخبار عن العراق وعن أسلحة الدمار الشامل وكيف كان الجميع متأكدين مئة بالمئة من أن العراق يمتلك أسلحة دمار شامل. ولكن احزروا ماذا حدث...لقد أدى ذلك إلى فوضى عارمة".


وانتقد ترامب أيضا سلفه باراك أوباما بسبب مزاعمه بالتدخل في الانتخابات قائلا : "سؤالي الكبير هو لماذا لم يفعل أوباما أي شيء حيال الأمر من آب/أغسطس حتى تشرين الثاني/نوفمبر؟".


وتأتي تصريحات ترامب هذه عشية قمة مجموعة العشرين في ألمانيا، حيث من المقرر أن يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

عودة للصفحة الرئيسية