مهلة للمفاوضات بين الاتحاد العام للصحة والحكومة

بيان

الأحد 2-07-2017| 23:22

إننا في النقابة الوطنية للأطباء العامين والأخصائيين الموريتانيين المنضوية في الاتحاد العام للعمل والصحة في موريتانيا و ايمانا منا بخطنا النقابي الهادف للدفاع عن الحقوق بكل قوة و بكل الطرق النضالية المشروعة من جهة و بالمفاوضات والحوار الجاد والمسؤول من جهة أخري لنعلن للرأي العام الوطني ولكافة منتسبينا ما يلي :

أولا: التزامنا المطلق بقرار المكتب التنفيذي للاتحاد العام للعمل والصحة في جلسته السبت 1 يوليو 2017 والقاضي بعدم المشاركة في أي احتجاجات أو وقفات طيلة فترة المفاوضات التي تجري حالا بين الاتحاد والحكومة والتي وصلت مراحل متقدمة , ونمثل فيها بعضوين في فريق الاتحاد المفاوض .
ثانيا : ترحيبنا بأي حراك نقابي يتقدم بعريضة مطلبية تحسن من وضع الأطباء خصوصا وعمال الصحة عموما ويؤمن القائمون عليه بالاحترام المتبادل و التعددية النقابية التي تكفلها القوانين في ظل التنافس المسؤول لتحسين واقع العمال وقطاع الصحة .
ثالثا: أننا تقدمنا كنقابة مهنية للأطباء العامين والأخصائيين ضمن العريضة المطلبية الموحدة للاتحاد بعريضة من نقاط بعضها مشترك والبعض الآخر خاص بنا نذكر منها :
1- المشاركة الفاعلة لإصلاح القطاع وذلك من أجل توفير ظروف عمل مناسبة لتقديم خدمات نوعية للمرضي ووسائل الوقاية لمقدمي الخدمات .
2- رفع قيمة المداومة اليومية والمداومة عن بعد الي 24000 أوقية للأطباء الأخصائيين و 16000 أوقية للأطباء العامين و 12000 أوقية المداومة عن بعد .
3- تثبيت قيمة المداومة للأطباء المقيمين بنفس قيمة المداومة للأطباء الأخصائيين في نفس التخصصات علي غرار نظرائهم في العالم أثناء فترة التكوين .
4- منح علاوة المداومة اليومية لكافة الأطباء العامين رؤساء المراكز الصحية صنفي ا – ب و كما رؤساء النقاط الصحية التي يسيرها أطباء عامون في عواصم البلديات .
5- زيادة أجور عمال القطاع العمومي ودعم منشئات القطاع الخاص وتنظيم تداخل القطاعين .
6- فتح التخصص أمام الأطباء العامين و كما فتح الأساتذة الاستشاريين و الاستشاريين المساعدين أمام الأخصائيين في مختلف التخصصات بكلية الطب .
7- منح الحكومة لقطع أرضية مستصلحة لصالح كافة الأطباء العامين والأخصائيين علي غرار أساتذة التعليم العالي .
8- الغاء المرسوم رقم 199/2016 الصادر بتاريخ 5 ديسمبر 2016 والخاص بالاتفاقية بين كلية الطب - جامعة أنواكشوط العصرية و المستشفيات الوطنية والذي لم يراعي إشراك المعنيين بالتـأطير و كما تجاهل حقوقهم مما يفند عدم الحاجة في اكتتاب جديد لمصادر بشرية .
ونهيب بكافة منتسبينا برص صفوفهم لتحقيق المطالب والحفاظ علي المكتسبات .

أنواكشوط الأحد 2 يوليو 2017 
عن المكتب التنفيذي النقيب الدكتور الب ولد اسلم ولد البخاري عن الأطباء الأخصائيين .
 الأمين العام للنقابة الدكتور محمد قالي ولد عبدي ولد الجيد عن الأطباء العامين.
 أمين الاعلام للنقابة الدكتور محمد ولد الراجل .
 أمين التنظيم للنقابة الدكتور محمدو ولد محمد سالم .


عودة للصفحة الرئيسية