تغييرات في الأفق



شهر الحسم فى موريتانيا



ماذا بعد سقوط التعديلات الدستورية؟



رهان التعديلات الدستورية



ملاحظات حول الحماية القانونية للطفل في موريتانيا



دوافع وأدوات التغلغل الإسرائيلي بغرب إفريقيا



حديث في البحث عن طرق جديدة للطعن بالنقض



التقارب الإسلامي الصيني مفتاح إعادة إحياء طريق الحرير



أوجفت بين تنكُر الأبناء وتهميش الحكومة



الإستفتاء: المجلس الجهوي أو واجب التصويت ب "نعم"



لو كنت وزير الشؤون الاجتماعية..!!!



لعبة التعديلات الدستورية ᴉ



مطالب الجالية الموريتانية في السعودية

إلــى صاحــب الفخامــة، السيــد الرئيــس، محمـد ولــد عبــد العزيــز

الأحد 11-06-2017| 14:21

لقد كانت الجالية الموريتانية في المملكة العربية السعودية الشقيقة هي النواة الأولى للشناقطة وهي التي أسست لمجد من العلم والورع لازلنا نلمس أثره الطيب في نفوس معظم الخليجيين عامة والسعوديين خاصة، أو حتى عند بقية الجاليات الأخرى التي احتكت بهم ، والواجب يقتضي منا اليوم المحافظة على تلك الأواصر التي بناها الأجداد وسار على دربها الأحفاد.
سيـــادة الرئيــــس،
إننا نحن الجالية الموريتانية المقيمة في المملكة العربية السعودية الشقيقة لنود لفت انتباهكم الكريم إلى أن المملكة العربية السعودية الشقيقة اتخذت في الآونة الأخيرة بعض الإجراءات المجحفة بالجالية الموريتانية هناك، مثل زيادة رسوم الإقامة مثلا... ، لكونها جالية غير منتجة وضعيفة ماديا وتتخذ هجرتها طابعا دينيا صِرفا.


سيـــــــادة الرئيـــــس،
إننا ندرك حجم المسؤوليات التي تواجهكم في كل يوم، لكننا ندرك اهتمامكم أيضا بكل الموريتانيين أينما كانوا وحرصكم على أن ينالوا الأمن والرخاء، وأن يعيشوا آمنين مطمئنين، لذلك، فإننا نتلمس من فخامتكم الموقرة التدخل لدى صاحب الجلالة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله ورعاه، لإعطاء الجالية الموريتانية فرصة زمنية للتكيف مع الوضع القانوني الجديد وتسوية أوضاعها وذلك بإصدار أمر ملكي بالآتي :
 أن يمنح كل مواطن موريتاني مقيم في المملكة، ذكرا أو أنثى، صغيرا أو كبيرا، إقامة حُرة مدتها 10 سنوات بدون رسوم وغير قابلة للتجديد ويُسمح لصاحبها بمزاولة أي عمل يُطيقه بدون قيد أو شرط، وأن يُعامل في الصحة والتعليم معاملة السعودي.


نلفت كريم عِلمكم صاحب الفخامة ، السيد الرئيس، إلى أن القنصل الموريتاني في جدة يقوم بعمله على أكمل وجه، إلا أن هذه الإجراءات الأخيرة سِيادية ولا مجال للنظر فيها إلا من طرف جنابكم الموقر.


صاحب الفخامة ،
سيذكر القاصي والداني أنكم أنجزتم العديد من المشاريع في البنى التحتية وفي إعادة الدبلوماسية الموريتانية للواجهة واستضافة موريتانيا للقمة العربية منذ الاستقلال وما تتمتع به البلاد من حرية في التعبير ، فهل سيكتب التاريخ الوطني أنكم أول رئيس موريتاني وقف إلى جانب جالياته ومد لها يد العون وحماها وفي مقدمتها تلك الموجودة في بلاد الحرمين.


سدد الله خُطاكم ووفقـــكُم لمــــا فيــــه خير العباد والبلاد.


عـن الجاليــة :
محمد عبد الرحمن ولد آد
هاتف:41.40.10.33-26.40.99.72

عودة للصفحة الرئيسية