من جفاف 2011 إلى جفاف 2017 مبادرة جديدة من ولي العهد السعودي خلال ساعات كيف تكتشف من يكذب عليك عبر "واتسآب"؟ شاهد.. أغرب ضربة جزاء في تاريخ كرة القدم الأمن السنغالي يكشف ملابسات اعتقال المواطن المالي القادم من موريتانيا المغرب: إقالة عشرات الجنرالات وإحالتهم على التعاقد علماء بينهم موريتانيون يعتمدون ميثاقاً في مواجهة التطبيع السياسي ولد الناجي: لقاء نواكشوط يعيد ألق جسور التواصل المعرفي بين الاقطار العربية تنظيم ايّام صحية فى قرية العزلات ولد بوحبيني: إلى رؤساء المحاكم العليا في الوطن العربي

التكتل ينعي أحد مؤسسيه

بيان

الأحد 28-05-2017| 21:10

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"، صدق الله العظيم.

ينعى حزب تكتل القوى الديمقراطية ببالغ الحزن والأسى، إلى مناضليه وإلى الشعب الموريتاني، المناضل الشريف والرجل القوي الصامد والصديق الوفي والوالد العزيز، الشيخ ولد خطاري.

توفي فجر اليوم الأحد 2 رمضان 1438 الموافق 27 مايو 2017، هذا الرجل الشهم، الذي يعدّ رحيله مصيبة وخسارة كبرى للحزب الذي هو أحد مؤسيسه وأعمدته الصلبة، وللمناضلين وللوطن، الذي لم يدخر الشيخ الصبور جهدا منذ نعومة أظافره من أجل إصلاحه وازدهاره وتنميته وعدالته، فظلّ مناضلا قويا لا تهزه النوائب، متواضعا ومتشبثا بالحق.


ومع أن الحزب والبلاد والمناضلين وأهل الحق ومنشدي الإصلاح والتغيير وأصحاب النيات الحسنة، فقدوا اليوم ركيزة أساسية من ركائز هذا النهج، إلا أن عزاءنا أنه عاش نظيفا ومات نظيفا صادقا وفيا لمبادئه وأخلائه؛ نرجو من الله أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته، وإنا لله وإنا إليه راجعون.


نواكشوط، الأحد 2 رمضان 1438/ 28 مايو 2017


تكتل القوى الديمقراطية


عودة للصفحة الرئيسية