تقرير للأمم المتحدة: موريتانيا تأخرت في نشر «القوة المشتركة» هذا ماقالته السعودية عن زيارة مسؤول كبير سراً لإسرائيل مرتضى: "ساحر" يعيش في موريتانيا سبب خسائر الزمالك "التفاهم المسلحة": لن تسمح بتطبيق القرارات المتخذة في غيابنا الجزائر: الخارجية المغربية أسمعتنا "كلاما بذيئا" مشاورات حول الخطوة المقبلة في أزمة قطر حزب جديد ينضم إلى اتحاد أحزاب قوى الأغلبية استئناف جزئي لبث القنوات الخاصة بعد قطعه ليومين مدينة أوروبية تدفع المال لمن يسكنها أزمة السياسة و الإعلام و المواطن

توصيات اليوم التشاوري حول الوحدة الوطنية

السبت 27-05-2017| 15:30

نظم اتحاد قوى التقدم يوم الخميس 25 مايو 2017 بفندق الخاطر، يوما تحضيريا للمشاورات حول الوحدة الوطنية . استمر من العاشرة صباحا حتى الرابعة والنصف مساءا.
وقد حضره ، العديد من رؤساء وممثلي الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمركزيات النقابية .
وخلال افتتاحه أعمال هذا اليوم ، قال الرئيس محمد ولد مولود ، بعد شكر المدعوين ، أن اتحاد قوى التقدم أراد من خلال هذه المبادرة تحقيق ثلاثة أهداف هي : 
- أولا : أن يتم اللقاء بين النخبة التي ينتظر منها الشعب الموريتاني طرح مشاكله والتوصل إلى حلول لها ؛ 
- ثايا : أن يتمكن كل طرف من الاستماع إلى الطرف الآخر ؛ فتلك مهمة كبيرة وغاية نبيلة ففي كثير من الأحيان يغيب خطاب الآخر عن تقديراتنا وعن حساباتنا ؛
- ثالثا : وهو الأهم والغاية الأساسية ، أن يتفاهم الجميع ويتوصل إلى صيغ ومقترحات تجعل مشاغل ومطالب كل طرف في هذا البلد ، هي مشاغل ومطالب الجميع والعمل على بلورتها في مشروع وطني مشترك.
وأضاف أن الحزب وإن كان هو من اتخذ مبادرة تنظيم هذا اللقاء فهو يدرك أن كلا من المشاركين كان يفكر في اتخاذ نفس المبادرة ويرغب في تحقيق نفس الأهداف ، وهذا ما لمسوه خلال اتصالاتهم بكل الاطراف .
وأخيرا طالب الرئيس ، المشاركين تبني هذه المبادرة التي اتخذها الحزب باسمهم لتصبح مبادرة الجميع من أجل التفاهم الذي يصبوا إليه الكل .
المشاركون من جهتهم أشادوا بهذه المبادرة وبتوقيتها ، مبرزين خطورة التحديات التي تواجه الوحدة الوطنية ، وهو ما يفرض على الجميع التوصل إلى مقاربة وطنية مشتركة تحصن بلادنا من المنزلقات التي عصفت بعدة بلدان .
وختاما شكل المشاركون لجنة مشتركة مفتوحة ، برئاسة رئيس حزب الحراك الديمقراطي من أجل التغيير السيد موسى أفال ، لتحضير مشاورات أوسع حول الوحدة الوطنية .


عودة للصفحة الرئيسية