مدير ماتال: شركتنا لم تعد معروضة للبيع

ترجمة "أقلام"

الأربعاء 17-05-2017| 16:19

Dominique Saint-Jean

قال دومينيك سينب جان Dominique Saint-Jean مدير الشركة الموريتانية التونسية للاتصالات (ماتال)، إن موريتانيا بلد مترامي الأطراف ويتشكل من ولايات متباعدة فيما بينها، مما يجعلها عصية أمام الشبكات الأرضية ويفرض التوجه نحو تطوير حلول عبر الأقمار الصناعية.
وأضاف المدير العام لماتال –في حديث صحفي مع مندوبة Financial Afrik في نواكشوط- أن شركته التي عانت من كثير من الصعوبات منذ تأسيسها، تحتل المرتبة الثانية من حيث عدد الزبناء وأنها تشهد نموا يدعو للتفاؤل.
وحول المساعي التي كانت مبذولة لشراء الشركة من طرف الفرنسية Orange، اعتبر المدير أن الأمر كان قيد الدراسة لسنوات، غير أن ملفه أغلق نهائيا، إلا في حالة حصول مفاجأة تتعلق بمسالة البيع التي لم تعد في الوقت الحالي على جدول الأعمال.
وأضاف أن اتصالات تونس مساهمة في الخيارات الاستراتيجية لشركته وتقدم العون في مجال بلورة المخطط التنموي الشامل كما أنها تشارك في اتخاذ كل القرارات.
واعترف المدير بالصعوبات المالية التي تواجهها شركته، غير أنه أعادها إلى وجود خلافات بين المساهمين في رأسمالها وليس لسوء التسيير.

 


المصدر

عودة للصفحة الرئيسية