الشيخ محمد الحافظ النحوي يحاضر في باريس

الثلاثاء 9-05-2017| 22:04

ألقي فضيلة الشيخ محمد الحافظ النحوي رئيس التجمع الثقافي الإسلامي في موريتانيا وغرب إفريقيا محاضرة أمام جمع من المسلمين الفرنسيين والمسلمين المقيمين من جاليات إفريقية في بلدية برونفسوا في ضاحية باريس، وذلك أثناء زيارة قصيرة قام بها يوم الأحد 07 مايو2017 و قد تمركزت المحاضرة حول الحث على التمسك بقيم الإسلام ومبادئه السمحة وعلى أن يعتبر كل مسلم في فرنسا نفسه سفيرا لهذا الدين عظيم ويتحلى بسلوك المسلم المؤمن المحسن بتمسكه بالصورة المثلى والأخلاق المحمدية في العبادات والمعاملات والقيم السامية لهذا الدين العظيم الذي يحث على العدل والمحبة والمساوات


وقد تطرق الشيخ أيضا في محاضرته التي ألقاها باللغة الفرنسية إلى ضرورة وأهمية التزكية الروحية معتبرا أن الإرهاب والتطرف لا يمكن محاربته عسكريا وإنما فكريا من خلال التربية الروحية وإصلاح القلوب وأكد على أهمية التعايش بين المسلمين وبين جميع مكونات الشعب الفرنسي على أسس المحبة والتفاهم والوئام .


وقد هنأ الشيخ المسلمين في فرنسا بصفة خاصة والشعب الفرنسي بصفة عامة بنجاح الرئيس إيمانويل ماكرون وصادفت هذه المحاضرة وقت إعلان النتائج وتيامن الشيخ , معتبرا أن خطاب الرئيس الجديد يمكن أن يساهم في التقارب بين فرنسا والعالم العربي ولإسلامي مؤكدا على الأمل الكبير الذي يعلقه الجميع على الرئيس الفرنسي الجديد للمساهمة في نشر السلم والسلام في ربوع العالم والقضاء على الحروب والفتن التي تشكل خطرا كبيرا على الشعوب المسلمة بشكل خاص والشعوب العالمية بشكل عام وذكر في هذا المضمار بدور موريتانيا من خلال قادتها وعلمائها في نشر رسالة المحبة والسلام والتعايش السملي بين جميع البلدان .


وقام كذلك بزيارة قصيرة إلى مدينة بون في ألمانيا تندرج في نفس الإطار . 


وتشكل هذه الزيارة كغيرها مما يقوم به العلماء والمشايخ خطوة في تعزيز الإشعاع الثقافي لموريتانيا ليس فقط في محيطها الإفريقي وإنما في أروربا وبقية قارات العالم .

عودة للصفحة الرئيسية