لائحة قادة الرأي المؤثِّرين على الانترنت عربياً للإصلاح كلمة تناقش حقوق الإنسان : أين تكون؟ شخصيات وطنية تدين الهمجية وتدعو الى الحذر موريتانيا: افتتاح فعاليات مهرجان أسبوع الأقصى احذر تصفح وسائل التواصل الاجتماعي في هذا الوقت من اليوم أسعار النفط تقترب من أعلى مستوى في 3 أعوام الذهب مستمر قرب ذروة 4 أشهر بفضل تراجع الدولار السعودية ودورها التنموي في العالم الإسلامي مركزية نقابية تدين قمع المتظاهرين السلميين شكوى عاجلة من الإمارات ضد قطر أمام منظمة دولية

الوزير السابق ولد درمان يشرف على انضمامات للحزب الحاكم

الثلاثاء 9-05-2017| 19:11

أجرى رئيس اللجنة الوطنية لشباب حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بمبه ولد درمان لقاء مع مجموعة من حملة الشهادات الشباب من الجنسين منحدرة من منطقة “شمامه” بولاية اترارزة، وذلك مساء أمس بالمقر الرسمي لشباب الحزب بتفرغ زينة .هذا اللقاء تم بترتيب من عمدة بلدية الرياض الشيخ ولد معط ، ومدير بروكابك الرياض: المين مختار القياديين في الحزب على مستوى مقاطعة الرياض .

بداية اللقاء كانت بكلمة للسيد العمدة : الشيخ ولد معط، شكر في بدايتها رئيس شبيبة الحزب على تخصيصه لهم لهذا اللقاء ثم بدأ بالتعريف بالمجموعة وباختصاص كل منها راجيا من قيادة الحزب الاهتمام بها والاستفادة من خبراتها لأن الخيركله في الشباب يقول العمدة .

بعد كلمة العمدة تناول الكلام الرئيس بمبه ولد درمان فرحب بالمجموعة باسم رئيس الحزب الاستاذ : سيدي محمد ولد محم وهنأهم على هذه الخطوة التي يقول ولد درمان قطعوها في الاتجاه الصحيح حيث وضعوا أول قدم على قاطرة التغيير البناء من بوابة حزب الاتحاد القاطرة السياسية لهذا البرنامج الذي رسمه وطبقه على أرض الواقع صاحب الفخامة رئيس الجمهورية الأخ : محمد ولد عبد العزيز الرئيس المؤسس لحزب الاتحاد والذي أسسه على مقاربة تسع الجميع إذ يمكن لكل مناضل أن يرى فيه ذاته ، فهو حزب جماهيري شعبي سواءا العاكف فيه والباد.

من جهة أخرى شكر رئيس اللجنة السادة المنسقين لهذا اللقاء وهذه الخطوة التي تعتبر بداية الالتحاق بصفوف الحزب .

بعد كلمتي العمدة ورئيس اللجنة الشبابية للحزب فتح المجال أمام الشباب للاستماع الى مداخلاتهم وطرح استشكالاتهم والتي وجدت ردودا وافية شافية من رئيس اللجنة.

يُشارُ الى أن هذه المجموعة قررت تنظيم تظاهرة سياسة سيحدد وقتها في القريب العاجل تعلن خلالها الانضمام لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية.


 

عودة للصفحة الرئيسية