الحلف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية يدق ناقوس الخطر فتح مراكز خاصة للتسجيل عن بعد في جميع عواصم الولايات رحيل العلامة الحاج ولد فحفو .. مصاب بلد وأمة وثلمة في الدين المحاظر الكلاكية، دروب لحجاج الفردوس قرار أممي بشأن أرملة القذافي وابنته عائشة تونس تحبط عملية لتصدير أدوية مزورة الى موريتانيا احذروا هذه الحفر المميتة! تساقطات مطرية على مناطق من البلاد وفاة العالم الجليل الحاج ولد فحفو مجمع مدارس قوافل المعرفة يبارك لطلابه على نسب النجاح المرتفعة

نتائج الانتخابات التشريعية الجزائرية

أ ف ب

الجمعة 5-05-2017| 15:04

أسفرت النتائج الرسمية للانتخابات التشريعية التي شهدتها الجزائر الخميس عن فوز التحالف الحاكم بين حزبي جبهة التحرير الوطني الذي يرأسه عبد العزيز بوتفليقة والتجمع الوطني الديمقراطي، ما سيمنح الأغلبية المطلقة في المجلس الشعبي الوطني. وبلغت نسبة المشاركة 38,25% واعتبرت المعارضة أن هذه الأرقام مضخمة.


حصل حزب جبهة التحرير الوطني الذي يرأسه عبد العزيز بوتفليقة على 164 مقعدا من أصل 462 في الانتخابات التشريعية التي شهدتها الجزائر الخميس، بينما حصل حليفه حزب التجمع الوطني الديمقراطي على 97 مقعدا، ما يمثل الأغلبية المطلقة في المجلس الشعبي الوطني، بحسب نتائج رسمية.


وأعلن وزير الداخلية نور الدين بدوي في مؤتمر صحافي الجمعة نتائج الانتخابات أن نسبة المشاركة بلغت 38,25% وهي أقل من تلك المسجلة في 2012 حيث بلغت 43,14%، بينما لم تتعد في 2007، 35,65%. واعتبرت المعارضة أن هذه الأرقام مضخمة.


ويتدعم تحالف جبهة التحرير والتجمع الوطني بمقاعد الوافد الإسلامي الجديد تجمع أمل الجزائر (19 مقعدا) والحركة الشعبية الجزائرية (13 مقعدا) والتحالف الوطني الجمهوري (8 مقاعد) الداعمين للرئيس بوتفليقة.


وحصل الإسلاميون المعارضون الممثلون في تحالف حركة مجتمع السلم وجبهة التغيير (33 مقعدا) واتحاد العدالة والنهضة والبناء (15 مقعدا)، على ما مجموعه 48 مقعدا.


أما في ما يخص باقي أحزاب المعارضة الأخرى فقد حصل حزب جبهة القوى الاشتراكية على 14 مقعدا وحزب العمال على 11 مقعدا بينما لم يحصل حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية سوى على 9 مقاعد.

عودة للصفحة الرئيسية