البوليساريو تسحب قواتها من الكركرات

بي بي سي

السبت 29-04-2017| 09:00

رحبت الأمم المتحدة بانسحاب عناصر جبهة البوليساريو من منطقة الكركرات في الصحراء الغربية المتنازع عليها وتقع بين الجدار الرملي والحدود مع موريتانيا.
وأقر مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارا قدمته الولايات المتحدة يقضي بتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) حتى الثلاثين من أبريل / نيسان عام 2018.
وجدد المجلس التأكيد على "الحاجة للاحترام التام للاتفاقات العسكرية التي تم التوصل إليها مع البعثة بشأن وقف إطلاق النار".
وقال بيان صادر عن مكتب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إن انسحاب البوليساريو من الكركرات "يجب أن يحسن إمكانات تهيئة بيئة تيسر تحقيق عزم الأمين العام على إعادة إطلاق عملية التفاوض بدينامية جديدة من أجل التوصل إلى حل سياسي مقبول من الجانبين يكفل حق تقرير المصير لسكان الصحراء الغربية".
وكان المغرب قد أعلن انسحابا أحادي الجانب من منطقة الكركرات في الصحراء الغربية في فبراير الماضي
وتصر المغرب على أن الصحراء الغربية، وهي مستعمرة إسبانية سابقة، جزء لا يتجزأ من المملكة، بينما تطالب جبهة البوليساريو بإجراء استفتاء على حق تقرير المصير.
واندلعت التوترات بين الطرفين العام الماضي، بعد أن أقامت جبهة البوليساريو مركزا عسكريا جديدا في منطقة الكركرات، بالقرب من الحدود مع موريتانيا، وعلى مرمى حجر من القوات المغربية.

عودة للصفحة الرئيسية