تفاصيل حول زيارة الرئيس عزيز لنواذيبو

الصحراء

الجمعة 21-04-2017| 19:27

تجري التحضيرات لزيارة عمل رسمية سيقوم بها الرئيس محمد ولد عبد العزيز إلى مدينة نواذيبو لمدة ساعات فقط، حيث ستبدأ عند الساعة الثامنة من صباح الاثنين المقبل وستنتهي في حدود الساعة الثالثة زوالا من نفس اليوم.

ووفق مصادر خاصة فستبدا الزيارة بتدشين مستشفى التخصصات الجديد، وسيزور الرئيس جناح الاستشارات والاستقبال على أن يلقي وزير الصحة خطابا بمناسبة بدء العمل في هذا المستشفى الذي بنته خيرية اسنيم، وستتولى المنطقة الحرة الإشراف عليه، حيث تم في هذا الإطار اختيار طاقم طبي من دولة كوبا للعمل في المستشفى الذي سيكون مفتوحا لاستقبال المرضى المرفوعين للخارج واستقبال مرضى الدول المجاورة، ويخطط على إمكانية إجراء عمليات نوعية لا تجرى في المنطقة وفق مصدر من الجهات المشرفة على عملية إطلاق الأعمال فيه.

ووفق المصدر فسيدشن الرئيس قطبا سياحيا وتوسعة للإنارة في منطقة كابانو بالإضافة إلى تدشين أحياء سكن في منطقة الترحيل من إنجاز وكالة التضامن بشراكة مع صندوق الإيداع والتنمية CDD.

وسيؤدي الوفد الرئاسي زيارة يطلع من خلالها على تقدم الأعمال في طريق البونتيه الذي تتولى الأشغال فيه شركة ATTM على أن يشرف الرئيس على إطلاق إشارة مشروع بناء طرق داخلية في المدينة بطول 10 كلم، وسيضع الرئيس أيضا الحجر الأساس للمركز التجاري الكبير وهو مركز تجاري يقام بالشراكة بين المنطقة الحرة وميناء انواذيبو ورجال أعمال خصوصيين.

وسيزور الرئيس خلال مهمته هذه في مدينة نواذيبو معرض "منتدى المستثمرين" الذي سيشرف على افتتاحه وهو معرض تنظمه المنطقة الحرة لأول مرة في المدينة، حيث سيقام المعرض في فندق تازيزت على أن يضم عدة أجنحة تشرف عليها كل من شركة اسنيم والمنطقة الحرة وبعض الوزارات المعنية كالمعادن والطاقة والمالية والاقتصاد والتجارة والسياحة.

وسيعطي الرئيس إشارة انطلاق مشروع منح مقاطع من الأراضي ستكون مخصصة للمعلمين في انواذيبو قبل أن يعود في أولى أوقات المساء إلى نواكشوط.

وسبق وأن تم تأجيل هذه الزيارة أكثر من مرة، حيث تداولت بعض المصادر خلال الأشهر الماضية أحاديث عن تسارع حمى التحضيرات قبل أن يتم تأجليها في وقت لاحق.

 

الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية