لائحة قادة الرأي المؤثِّرين على الانترنت عربياً للإصلاح كلمة تناقش حقوق الإنسان : أين تكون؟ شخصيات وطنية تدين الهمجية وتدعو الى الحذر موريتانيا: افتتاح فعاليات مهرجان أسبوع الأقصى احذر تصفح وسائل التواصل الاجتماعي في هذا الوقت من اليوم أسعار النفط تقترب من أعلى مستوى في 3 أعوام الذهب مستمر قرب ذروة 4 أشهر بفضل تراجع الدولار السعودية ودورها التنموي في العالم الإسلامي مركزية نقابية تدين قمع المتظاهرين السلميين شكوى عاجلة من الإمارات ضد قطر أمام منظمة دولية

بيان من الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة

الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة : الشهداء أكرم وأحق بالتمجيد

الجمعة 31-03-2017| 10:00

خلال العقود الماضية من الاستقلال كان الحديث عن المقاومة وأبطال المقاومة ينتهي بصاحبه إلى أقبية المخابرات والتجريم والتخوين بالرغم من أنهم قاوموا محتلا غازيا ضم هذه الأرض إلى إمبراطوريته الواسعة..
وكان علينا أن ننتظر قدوم الرئيس محمد ولد عبد العزيز في أغسطس 2008 حتى يحصل أبطال المقاومة على التكريم والتمجيد الذي يستحقونه.. لقد أدرك فخامته أن هؤلاء الشهداء هم الأحق بكل تبجيل، فقد سالت دماؤهم الزكية للدفاع عن هذه الأرض وضحوا بأنفسهم الزكية دفاعا عنها .. ولا شك أن تحسين العلم الوطني حتى يتضمن رمزا مباشرا لهذه التضحيات من خلال خطين أحمرين هو برور لأبطال المقاومة وجميع شهداء الوطن من القوات المسلحة الباسلة .. ولا يستطيع أحد أن يجادل في أحقية هذه المبادرة التي جاءت ضمن مخرجات الحوار الوطني بين الأغلبية والمعارضة.. فكما تم اختيار العلم الحالي - بغض النظر عن ظروف إعداده ومحاكاته لأعلام الدول الأخرى – فللشعب الموريتاني كامل الحق اليوم في تحسينه إنصافا لآبائنا من أبطال المقاومة وتكريما لشهداء القوات المسلحة ..
وهكذا فكل مواطن مدعو اليوم إلى التعبئة من أجل إنجاح الاستفتاء على التعديلات الدستورية وعلى رأسها تحسين العلم الوطني بإضافة خطين أحمرين يرمزان إلى تاريخنا المشرق وتضحيات أجدادنا من المقاومين وشهداء القوات المسلحة..


الرئيس،
سعدبوه ولد محمد المصطفى


 

عودة للصفحة الرئيسية