تقرير للأمم المتحدة: موريتانيا تأخرت في نشر «القوة المشتركة» هذا ماقالته السعودية عن زيارة مسؤول كبير سراً لإسرائيل مرتضى: "ساحر" يعيش في موريتانيا سبب خسائر الزمالك "التفاهم المسلحة": لن تسمح بتطبيق القرارات المتخذة في غيابنا الجزائر: الخارجية المغربية أسمعتنا "كلاما بذيئا" مشاورات حول الخطوة المقبلة في أزمة قطر حزب جديد ينضم إلى اتحاد أحزاب قوى الأغلبية استئناف جزئي لبث القنوات الخاصة بعد قطعه ليومين مدينة أوروبية تدفع المال لمن يسكنها أزمة السياسة و الإعلام و المواطن

بيان من الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة الوطنية

10يناير 1913 يوم مشهود في تاريخ المقاومة الوطنية

الثلاثاء 10-01-2017| 14:00

يمثل يوم 10 يناير 1913 محطة انتصار حاسمة للمقاومة الوطنية ضد الاستعمار الفرنسي ففيه تم سحق كتيبة عسكرية استعمارية كانت ترابط في البيرات عند آحميم في أقصى اينشيري حاليا ..
فمع أن العقيد غورو احتل أطار سنة 1909 إلا أن المقاومة لم تتوقف بل ازدادت قوة وشراسة وهو ما تجسده معارك اكسير الطرشان ، غسرمت ، تيشيت .. وجاءت معركة البيرات في 10/01/1913 لتتوج الانتصارات المتلاحقة للمقاومة على المحتل الأجنبي ولتظهر للرأي العام الفرنسي أن الإمبراطورية الاستعمارية الفرنسية يمكن هزيمتها بأسلحة محلية بدائية ..
وهنا سنتذكر بكل فخر كل الرجال الذين صنعوا هذا الانتصار العظيم داعين الله أن يشملهم برحمته الواسعة وان يحشرهم مع النبيئين و الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا..
وبهذه المناسبة فان الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة تثمن دعوة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في الرشيد مؤخرا إلى الشروع في كتابة تاريخ المقاومة انطلاقا من منهج علمي تاريخي ينطلق من جمع المادة التاريخية وفرزها ومقارنتها وأخيرا بناء الحادثة التاريخية وتقديمها للمتلقى .. ولا شك أن أجيالنا الحالية بحاجة إلى الاطلاع المعمق على أمجاد أجدادنا المقاومين لاستلهام قيم التضحية والدفاع عن الوطن ولن يتأتى ذلك إلا من خلال قراءة موضوعية لحقبة المقاومة الموريتانية ضد الاستعمار الأجنبي ..

الرئيس،

سعدبوه ولد محمد المصطفى


عودة للصفحة الرئيسية